قضاة يناشدون رئاسة الجمهورية لحل مشكلتهم

قضاة يناشدون رئاسة الجمهورية لحل مشكلتهم

- ‎فيمحليات

قضاة يناشدون رئاسة الجمهورية لحل مشكلتهم

ناشد القضاة الملتحقون بالخدمة الاحتياطية، والذين نجحوا في المعهد العالي للقضاء عبر تلفزيون الخبر، رئاسة الجمهورية لمعالجة أوضاعهم، قبل أن يفقدوا حقوقهم في المعهد.

وشرح أحد القضاة مشكلتهم بقوله إن “وزارة العدل أعلنت عن مسابقة لصالح المعهد العالي للقضاء، وتقدم لها 160 متسابق على مستوى سوريا، ونجح منهم بعد الامتحان الكتابي والشفوي 73 شخص، وكان بينهم 25 شخص ملتحق بالخدمة الاحتياطية”.

وتابع المشتكي “العسكريون من القضاة يخدمون على الجبهة والحواجز، وهم ملزمون بالدوام في المعهد، وهذا الأمر يشكل عليهم عبئاً جسدياً ونفسياً كبيراً، وهم مهددون بالفصل من المعهد اذا لم يحققوا شروط الدوام فيه، وهذا الأمر خارج قدرتهم لارتباطه بالخدمة العسكرية”.

وأوضح المشتكي أن “وزير العدل أرسل كتاباً لوزير الدفاع للعمل على تسريحهم من الخدمة الاحتياطية، ولم يأتِ رد من وزارة الدفاع، علماً أن بعض القضاة كانوا تابعين لوزارة مختلفة كالكهرباء والزراعة والاتصالات وحصلوا على انفكاكهم من وزاراتهم خلال 48 ساعة”.

 

 

 

 

وكشف المشتكي لتلفزيون الخبر أن “عدد القضاة الكلي في سوريا لايتجاوز 1300 قاضي، بينهم نحو 300 قاضي في سن الاحتياط، موضحاً أن “القضاة في خدمتهم يؤدون مهمة عامة وليس عمل وظيفي وهم جديرون بالاعفاء من الخدمة الاحتياطية” بحسب تعبيره.

وتابع القاضي حديثه لتلفزيون الخبر أنهم “لم يتمكنوا من إجراء مباشرة في المعهد لان بطاقتهم الشخصية عسكرية، في حين تمكن آخرون من اجراء المباشرة، رغم تخلفه عن الخدمة الاحتياطية فقط لأن بطاقته الشخصية مدنية”.

وينص قانون الخدمة الاحتياطية أن من بين المستبعدين قضاة مجلس الدولة والرياضيين والقيادات السياسية المركزية والفرعية ورجال الدين وآخرين.

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *