ثلاثة عوامل وراء تراجع سعر صرف الليرة السورية مقابل الدولار.. وتوقعات بتحسن سريع قريباً

ثلاثة عوامل وراء تراجع سعر صرف الليرة السورية مقابل الدولار.. وتوقعات بتحسن سريع قريباً

- ‎فياقتصاد

تراجع سعر صرف الليرة السورية مقابل الدولار الأمريكي في السوق الموازية بشكل ملحوظ خلال نهاية الأسبوع السابق، ليصل وسطياً إلى حوالي 455 ليرة سورية مقابل الدولار الأمريكي، وبحسب التقرير الأسبوعي لمركز دمشق للأبحاث والدراسات “مداد” فإن يعود ذلك بشكل رئيس إلى ثلاثة عوامل رئيسة، هي:

 

 

 

– وجود طلب كبير على الدولار الأمريكي من قبل بعض الجهات والأفراد في السوق الموازية أثر سلباً على سعر صرف الليرة السورية، مع وجود أثر للتطورات العسكرية في المنطقة الجنوبية على الطلب في السوق.

– عودة النشاط لعمليات المضاربة على الليرة السورية في ظل هذه الظروف المضطربة.

– استمرار تحسن مستويات الدولار الأمريكي في السوق العالمية مقابل العملات الرئيسية.

هذا ومن المتوقع عودة سعر الصرف سريعاً لمستوياته القديمة فور تحسن المناخ العام في البلاد مضافاً إليها النتائج الإيجابية للعملية العسكرية والمتمثلة بفتح معبر نصيب الحدودي مع الأردن.

أما في السوق الرسمية، فقد استقر سعر صرف الليرة السورية مقابل الدولار الأمريكي لدى المصارف وشركات الصرافة، حيث ما زال مصرف سورية المركزي مستمراً في تثبيت سعر زوج الدولار الأمريكي /الليرة السورية عند مستوى 436 ليرة سورية للدولار الأمريكي الواحد، وكذلك سعر شراء الدولار الأمريكي لتسليم الحوالات الشخصية الواردة من الخارج بالليرات السورية عند مستوى 434 ليرة سورية، وسعر صرف الليرة السورية مقابل الدولار الأمريكي بموجب النشرة الرسمية عند مستوى 438 ليرة سورية للمبيع 435 ليرة سورية للشراء.

المصدر: الاقتصاد اليوم – مداد

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *