تفاصيل الجزء الثالث من “الهيبة”: من هي الشخصية التي سيتمّ اغتيالها وأيُّ بطلةٍ ستموت؟

تفاصيل الجزء الثالث من “الهيبة”: من هي الشخصية التي سيتمّ اغتيالها وأيُّ بطلةٍ ستموت؟

- ‎فيالأخبار الفنية

بعدما أعلن المخرج سامر البرقاوي عن وجود جزء ثالت من مسلسل “الهيبة، في مقابلةٍ أجراها مع قناة “الميادين”، بدا الممثل السوري تيم متحفظاً على التصريح بأيّ معلومةٍ تتعلَّق بالجزء الثالث، خلال إطلالته أول أمس السبت 9 حزيران / يونيو 2018.

 

 

وفي هذا الإطار، أكّدت بعض المصادر لـِ “عربي بوست” أن توقيع العقد سبق وحصل بالفعل، بين تيم وشركة Cedars Art Production (لصاحبها صادق الصبّاح).

وفي التفاصيل، فإن الجزء الثالث من “الهيبة” من المقرَّر أن يبدأ تصويره مع بداية العام المقبل 2019، على أن تدور أحداثه انطلاقاً من أحداث الجزء الأول، وليس الحالي.

تحذير: المقطع التالي يتضمّن حرقاً للأحداث، قد لا تودّ الاطّلاع عليها.

وبحسب معلوماتٍ مؤكدة، فإن الجزء الثالث سيشهد مفاجآت عدّة؛ على أن ينطلق بوفاة شخصية ناهد عمران “أم جبل”، التي تؤدي دورها الكبيرة منى واصف، والتي كان لها دورٌ أساسي ومفصلي في الجزأين: الأول والثاني. كما سيشهد الجزء الثالث اغتيال شخصية معروفة ومؤثرة في المسلسل، لتستمرّ معها رحلة الثأر.

وحتى اللحظة، لم يُحسم أمر النجوم الذين سيشاركون تيم حسن في الجزء الثالث من “الهيبة”. لكن المؤكد حتى اللحظة أن الممثل اللبناني عبدو شاهين، الذي اشتهر بشخصية ابن عمّ جبل شاهين، لن يشارك في الجزء الثالث لأن الشخصية كانت قُتلت مع انتهاء الجزء الأول.

تفاصيل الجزء الثالث من "الهيبة"
القديرة منى واصف في دور “أم جبل”، التي ستموت في الجزء الثالث

لكن يبقى السؤال: من هي النجمة التي ستلعب دور زوجة جبل شيخ الجبل، التي قامت بأدائه الممثلة اللبنانية نادين نجيم، بعد غيابها عن التعامل مع تيم حسن و”الزكزكات” المستمرّة بينهما؟ هل سيتمّ استبدالها بممثلة أخرى؟ وهل يمكن أن تكون هي الشخصية التي سيتمّ اغتيالها مثلاً مع بداية الجزء الثالث؟ أسئلة كثيرة ستبقى عالقة لحين بداية عرض الجزء الثالث من مسلسل “الهيبة”.

يُذكر أخيراً أن الجزء الثاني من “الهيبة – العودة”، والذي يُعرض حالياً، كان أثار جدلاً واسعاً بعدما تقدّمت مجموعة من المحامين والناشطين بشكوى قضائية ضدّه محاولةً لإيقاف عرضه. الاعتراض أتى على خلفية تكريس المسلسل لظاهرة السلاح المتفلّت والثأر والقتل، ومحاولة إظهار القاتل ومهرّب المخدّرات والسلاح على أنه بطل، كما أنه يساهم في تثبيت الصورة النمطية عن منطقة بعلبك اللبنانية، بأن تقاليدها وقانونها لا تخضع لفكرة النظام العام والقوانينالاجتماعية.

عربي بوست

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *