العسل.. يشفي من هذا المرض!

العسل.. يشفي من هذا المرض!

- ‎فيصحة و رشاقة

يعتبر عسل النحل من أهم المواد الغذائية الدوائية ذكرها الله تعالى في كتابه العزيز بأن فيها شفاء للناس ، يمتاز العسل بوجود مجموعة من الاحماض الامنينة و الفيتامينات المتنوعة و المعادن و عدد من السكريات و الخمائر ، و يختلف تركيب العسل من نبات إلى اخر حسب نوع الرحيق الذي تستنشقه النحله لإنتاج العسل فيتكون معظم العسل من الماء و فركتوز الاحادي و الجلوكوز و السكروز و بعض المواد المغذية و الأحماض و بعض الخمائر مثل خميرة الاميلاز و الكتاليز و ايضًا العديد من الاحماض الامينية تتراوح من 8 إلى 16 نوعًا من اهمها حمض الفوسين و الأرماتين و الفالين و اللوسين ، و اخيرًا جميع انواع الفيتامينات بما فيها الكاروتين و فيتامين 8 و فيتامين 5 النادرين .

 

 

 

 

عرف العسل منذ القدم باستخدامه في التداوي من الأمراض نظرًا لفوائده الصحية الكثيرة التي من اهمها تقوية الجهاز المناعي ، دام استخدام العسل بالطب الشعبي التقليدي و الحديث أيضًا لعلاج عددًا من الأمراض منها :-

أولًا علاج أمراض الجهاز التنفسي و الروماتيزم : بفضل المعادن الموجودة بالعسل من أهمها الحديد و الزنك و الفيتامينات و مضادات الاكسدة التي تعمل على تحييد الجذور الحرة يستخدم العسل لعلاج الامراض الناتجة عن اضطرابات الجهاز التنفسي من بينها ثقل الصدر و عدم القدرة على التنفس و السعال الديكي و التهابات الغشاء المخاطي و بعض حالات الزكام و انسداد الانف ، يتم ذلك عن طريق اما تناول ملعقة من العسل الخام على الريق صباحًا أو تناول ملعقة عسل مع كوب من الماء الدافئ ، او العسل و الليمون مع الماء الدافئ لعلاج الاحتقان و تطهير المجرى التنفسي و الحنجرة .

ثانيًا علاج الحروق و الجروح : واحدة من اهم الاستخدامات ليس للعسل فقط بل لمشتقات العسل من الشمع و بقايا الخلية اهمية كبيرة في علاج الحروج و الامراض الجلدية المختلفة ، كان قدماء الاطباء قديمًا يضعون العسل على الحروق و الجروح من ثم يضع الطبيب دماضة لتغطية الجروح لمنع التلوث ، لذلك يستعمل العسل و مشتقاته اليوم لتداوي من الامراض الجلدية بل ان العسل بمكوناته يدخل في صناعة عددًا من المراهم و الكريمات المرطبة للحروق ، بفضل مضادات الاكسدة و الخمائر التي تعمل على امتصاص الحرارة من الجلد ، فإنه يشكل طبقة بيضاء على الجروح او الحروق معزولة عن طبقة الجرح الاساسية للمساعدة على التئام الجروح بسرعة شديدة ، حيث ان مكونات العسل الغذائية تعمل على اصلاح الانسجة التالفة و تترك المجال لأنسجة الجديدة بالتكوين ، بالإضافة إلى كونه مرطب و مهدئ للجروح المتقيحة بطيئة العلاج و الالتئام ، يعمل العسل على افراز مادة تسمى الجلوتاثيون تساعد في عمليات الاكسدة و تسرع من نسب الشقاء .

ثالثًا علاج الامراض الجلدية : مثل الأكزيما الجلدية و التسلخات و الصدفية و التهابات جلد البطن و الثدي عند النساء و عين السمكة حيث يتم دهان المناطق المصابة بالعسل المتجمد قليلًا عادة يكون من عسل النحل المستخرج من رحيق الازهار التي تنمو بالجبال يسمى عسل السدر يتم وضعه على المناطق المصابة إما يومًا بعد يوم أو كل يوم حسب حالة المريض لحين الشفاء تمامًا من المرض و يفضل بعد الشفاء الاستمرار في وضع العسل لمدة ثلاثة أيام لقتل أي ميكروبات او جراثيم موجودة بمكان الجرح نهائيًا .

يدخل العسل أيضًا في صناعة مسكنات البشرة من اجل اكساب البشرة النعومة و الترطيب الدائم ، يستخدم إما بطريقة منفردة على الوجه يوميًا او اسبوعيًا أو مع اللبن أو مع زيت الزيتون أو مع الليمون في حالات البشرة الدهنية .

رابعًا علاج مشاكل خسارة الشعر : حيث ان بعض مشاكل فقدان الشعر يسببها امراض ميكروبية تتعلق بفقدان الشهر من الجذور ، خصوصًا ان الشعر اكثر جزء يتعرض للغبار فيكون بمثابة مادة خصبة لنمو الجراثيم و الفطريات التي تساعد على فقدان الشعر ، لهذا يستخدم العسل لما له من الخصائص المضاده للميكروبات و الجراثيم التي تكون مفيدة في حالات فقدان الشعر و الصلع غير الوراثي ، يتم تدليك فروه الرأس بالعسل اما مع اللبن الرايب او العسل مع الليمون ، او عن طريق مزج العسل مع خليط من الزيوت العطرية مثل الجوجوبا و السرو و الروزماري و الافندر و زيت الشاي و خشب الأرز و البرتقال و الليمون و الكافور بمقدار ملعقتين من العسل مع قطرة واحدة من كل زيت ، يمكن استعمال زيت الشاي مع الروزماري فقط لانه يساعد على وقف النشاط الميكروبي و من المضادات القوية للميكروبات مع العسل بالطبع .

خامسًا علاج حب الشباب : تظهر حب الشباب بسبب وجود انسداد في الغدد الدهنية نتيجة لعدوى لهذا استخدام عسل النحل يعمل على ازالة ذلك الانسداد و ازالة الميكروبات المعدية مما يقلل من علامات حب الشباب ، لهذا تستخدم الأقنعة المعتمدة على العسل لعلاج تلك الحالات لأنها تعمل على تطهير المسام و عدم السماح بنمو الميكروبات و الجراثيم لما يحمله العسل من خصائص مضادة للجراثيم خصوصًا الجزء الشمعي من العسل يعمل على ابقاء البشرة ناعمة و متوهجة ، كل ما عليك غسل بشرتك أولًا من ثم وضع طبقة من العسل عليها .

سادسًا علاج أمراض الأنيميا و فقر الدم :

امراض فقر الدم من الاساس تكون نتيجة لوجود نقص بكرات الدم الحمراء و الاوكسجين بالدم نتيجة لنقص كمية الحديد المتناولة ، لذلك العسل له تأثير كبير على نمو نسبة الهيموغلوبين بالدم نتيجة لوفرة الحديد و الفيتامينات و المعادن المغذية لذلك عليك تناول ملعقتين من العسل يوميًا ملعقة قبل النوم و ملعقة بعد الاستيقاظ مباشرة لرفع مستوى الحديد ..

سابعًا علاج امراض القلب : يحتوي العسل على البوتاسيوم الذي يحافظ على مستوى الدم منخفض بمعدلة الطبيعي بذلك يساعد على عدم الضغط على القلب و الأوعية الدموية و يحافظ على توازن الدم ، كما انه يقلل من نسبه الكولسترول السيئ بالدم المسبب الاول لأمراض القلب و تصلب الشرايين و السكتات الدماغية و القلبية .

ثامنًا علاج اضطرابات الجهاز الهضمي : يعالج العسل كافة الأمراض المتعلقة باضطرابات الجهاز الهضمي مثل قرح المعدة و زيادة مستويات الحموضة و التهيج و الانتفاخ و التشنجات و الامساك و الاسهال ، يحتوي العسل على مواد قلوية بذلك تعمل على تعديل الحموضة الزائدة ينصح لمن يعانون من اضطرابات الهضم و عسر الهضم تناول ملعقة من العسل قبل تناول الطعام بساعة لتبطين جدار المعدة .

تاسعًا علاج امراض الكبد : يساعد العسل على زيادة معدل التمثيل الغذائي الجيد و يزيد من مقاومة الجسم للعدوى و يعمل على إزالة السموم من الجسم بالتالي يخفف الضغط على الكبد المصدر الرئيس لامتصاص سموم الجسم كما انه يساهم في تخفيف آلام الحصوات المرارية و يعالج مرض الصفراء و تسمم الكبد .

عاشرًا الوقاية من امراض السرطان : يحتوي العسل على 15 نوع من مضادات الاكسدة القوية التي تعمل على تحييد الجذور الحرة التي تتكون نتيجة لمخلفات عملية الأيض الخلوي بذلك يساهم العسل في الحد من تكون الخلايا السرطانية قبل تكونها .

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *