السوريون ينفقون أكثر من 16 مليون ليرة صباح كل يوم لشراء اليانصيب

السوريون ينفقون أكثر من 16 مليون ليرة صباح كل يوم لشراء اليانصيب

- ‎فيمحليات

قال مدير المؤسسة العامة للمعارض والأسواق الدولية فارس كرتلي إن “السوريين يدفعون نحو 16.3مليون ليرة سورية يومياً ثمناً لبطاقات وأرقام اليانصيب، وهو ما يزيد على 10 بالمئة مما ينفقه السوريون يومياً على الخبز المدعوم حكومياً”.

 

 

 

و كشف كرتلي عن بيع نحو 2.3 مليون بطاقة يانصيب، بقيمة وصلت إلى 1.73 مليار ليرة لغاية 24 – 4- 2108، في حين بلغ عدد البطاقات المباعة من اليانصيب الفوري “امسح وأربح” 500 ألف بطاقة بسعر 200 ليرة للبطاقة، بقيمة إجمالية للبطاقات المباعة مقدارها100 مليون ليرة.

ويواظب معظم السوريين على سحب أوراق اليانصيب بشكل يومي علّ الحظ يخالفهم و “يقبرون الفقر”، ويزدهر شراء أوراق اليانصيب أيضاً مع بداية العد التنازلي لكل رأس سنة جديدة، رغم أن الحرب رفعت أسعار ورقة اليانصيب، وزاداها استغلال التجار ارتفاعاً.

ورغم أن معظم الأشخاص الذين اعتادوا على شراء ورقة اليانصيب يومياً لا يربحون حتى ثمنها، إلا أنهم يواظبون على شرائها، ليجدها البعض “سوسة” لا يمكن التخلص منها، بينما يجدها البعض الآخر “مؤشر للتفاؤل وقياس درجة الحظ”.

يذكر أن “الجائزة الكبرى 100 مليون للعام 2017 – 2018 كانت من نصيب مواطن من طرطوس يدعى “أبو صالح الورد” أو كما أطلق عليه السوريون على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي مطالبينه بـ “الحلوان”.

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *